رئيس "الحرية والعدالة" يطالب بوحدة الصف واستمرار الثورة

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
رئيس "الحرية والعدالة" يطالب بوحدة الصف واستمرار الثورة


د. مرسي خلال كلمته بالمؤتمر

10-07-2011

الغربية- أحمد فتحي

طالب د. محمد مرسي، رئيس حزب "الحرية والعدالة"، المصريين بالتوحد والتكاتف واستمرار الثورة؛ لأنها الضامن الرئيسي لتحقيق مطالب الشعب وأهدافه التي قامت من أجلها، وعلى رأس تلك المطالب الأمن والحرية والديمقراطية، بالإضافة إلى زيادة الإنتاج.

وقال- خلال المؤتمر الجماهيري الذي نظمته أمانة الحزب بمحافظة الغربية، مساء أمس-: إن هناك تحدياتٍ تواجه الشعب المصري في المرحلة المقبلة، أشدها خطرًا على الثورة هم بقايا النظام البائد وفلول الحزب الوطني "المنحل"، لا سيما أنهم ما زالوا في مواقع صنع القرار، والتي تؤدي لحدوث الأزمات، وكذلك بقاء قيادات جهاز أمن الدولة المنحل في أماكنهم بجهاز الشرطة، وهم السبب في حالة الانفلات الأمني، ولم يغيروا من سياساتهم في التعامل مع الشعب المصري؛ فهم الوحيدون الذين لم يتغيروا بأفكارهم وتعاملهم مع الشعب بعد الثورة، وهم السبب في انتشار البلطجية الذين صنعهم الجهاز على عينه لحماية النظام.

وشدَّد على ضرورة استمرار الثورة؛ لكونها الضامن الرئيسي لتحقيق مطالب وأهداف الثورة بأكملها، من أمن وحرية وديمقراطية، بالإضافة إلى المحافظة على الأمن وزيادة الإنتاج الذي لن يأتي إلا من خلال تكاتف أبناء هذا الوطن معًا.

وأكد أن إعادة ترتيب مصر داخليًّا "سياسيًّا" هو أهم إنجاز يمكن فعله في هذه المرحلة عن طريق إجراء انتخابات تشريعية، ثم وضع لجنة للدستور، ثم انتخابات رئاسية، وأنه لا داعي للقلق أو الخوف من إجراء الانتخابات البرلمانية قبل وضع الدستور، معللاً ذلك بأن الشعب هو مصدر السلطة، وإذا أراد الشعب يومًا إيقاف الدستور فإنه يقدر على ذلك.

ودعا إلى تشكيل حكومة وزارية مستقرة تحقق كل مطالب الشعب داخليًّا وقادرة على إحداث التوازن في العلاقات الخارجية مع الدول المختلفة.

من جانبه، أشار مهندس أحمد العجيزي، أمين الحزب بالغربية، إلى أن "الحرية والعدالة" نشأ من رحم ثورة 25 يناير، وأنه لا يملُّ من تقديم يد العون والمساعدة والاشتراك في بناء نهضة مصر واستعادة دورها وريادتها على المستوى العربي والإقليمي؛ ذلك الدور الذي تراجع في وجود النظانم البائد.

وقالت د. عبير المنشاوي، أمينة المرأة بالغربية:

إننا لن نسمح لأي فرد أو جهة بالالتفاف على الثورة والوقوف ضد تحقيق أهدافها، مطالبةً بالتعاون في بناء مصر أولاً بمشاركة المرأة؛ لأنه طريق النهضة.

المصدر