......

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
مؤسسة صهيونية تروج للواء مصري دعا لقتل المتظاهرين

عربي 21

(28/02/2014)

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حوارا مسجلا للواء المخابرات حسين كمال، وهو يقول إنه لا بد من القتل بلا رحمة ولا شفقة لكل متظاهر، سواء من كان في "رابعة" و"النهضة" أم غيرهم، ووصفهم بـ"الخونة".

وكان اللافت في الحوار المسجل الذي تداوله النشطاء أنه مروج من قبل مؤسسة ميمري الصهيونية، ومترجم للإنجليزية.

وقال كمال:

"لو أن بيدي السلطة، لكان هناك تصرف آخر مع المتظاهرين في رابعة والنهضة، كنت بترت هؤلاء الخونة، ولا بد من القتل بدون رحمة، فلا يصح أن اسجنه وأصرف عليهم في السجون" .

وأضاف: "أمام الأمن القومي لا يوجد حقوق إنسان، ولا حتى حقوق حيوان" .

وبحسب "ويكيبديا"، فإن ميمري هي مؤسسة تعنى بصحافة الشرق الأوسط، ومقرها واشنطن عاصمة الولايات المتحدة، ولها مكاتب فروع في: لندن ، برلين ، القدس ، روما ، شنغهاي ، بغداد ، و طوكيو، أسسها الضابط في الجيش الإسرائيلي إيغال كرمون والدكتورة الإسرائيلية الأمريكية ميراف وورمسر في عام [1998]]، وكبرت بعد هجمات 11 سبتمبر 2001.

والمؤسسة تترجم مقالات مختارة من الصحافة العربية والإيرانية إلى الإنجليزية وغيرها من لغات الغرب، ولها علاقات مع المحافظين الجدد في أمريكا، ولها أيضا مكتبات في برلين والقدس، وقد نقلت منها جرائد أمريكية كثيرة، منها نيويورك تايمز.

رئيسها ايغال كرمون المذكور، ومحللها الأول إسرائيلي من أصل عراقي يهودي وهو الدكتور نمرود رفاعيلي ، لا تذكر أسماء معظم عمالها، لكن يبدو مما تذكر أحيانا أن لها نحو 20 باحثا معظمهم إسرائيليون أو يهود، لكن جزءا كبيرا منهم أمريكيون، وبعض الألمانيين.

رابط الموضوع الأصلي ..

المصدر