"العفو الدولية": قرار فض اعتصامي أنصار الرئيس مرسي "وصفة لإراقة مزيد من الدماء"

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
"العفو الدولية": قرار فض اعتصامي أنصار الرئيس مرسي "وصفة لإراقة مزيد من الدماء"


(1/8/2013)

حذرت منظمة العفو الدولية، الأربعاء، من أن قرار الحكومة المصرية بتفويض قوات الأمن بفض اعتصام أنصار الرئيس محمد مرسي، بمثابة «وصفة لإراقة المزيد من الدماء».

وقالت نائب برنامج شمال أفريقيا والشرق الأوسط في المنظمة، حسيبه حاج صحراوي، في بيان أصدرته المنظمة إنه «نظرا لسجل قوات الأمن المصرية في استخدام القوة المفرطة وغير المبررة في المظاهرات، فإن هذا الإعلان من جانب الحكومة يمنح موافقة لقوات الأمن للقيام بالمزيد من الانتهاكات».

ودعت «صحراوي» إلى أن «تقوم السلطات وقوات الأمن باستخدام نهج يتجنب استخدام القوة، ويستند على أساليب الإقناع والتفاوض والوساطة، على النحو الموصى به من قبل المعايير الدولية».

وأضافت أن «قرار تفريق أي تجمع ينبغي فقط أن تؤخذ على أنها الملاذ الأخير».

وذكرت «العفو الدولية» أن «مجلس وزراء الانقلاب أعلن في مؤتمر صحفي عن أن الاعتصامات المؤيدة للرئيس مرسي تمثل تهديدًا للأمن القومي، ومع ذلك فإنها فشلت في تحديد ماهية التدابير التي ستتخذ للحد من المواجهة العنيفة والخسائر المحتملة في الأرواح والإصابات الخطيرة».

وأشارت المنظمة إلى أن قوات الأمن المصرية اتخذت الأسبوع الماضي إجراءات عنيفة ضد احتجاجات بالقرب من اعتصام رابعة العدوية، مستخدمة الذخيرة الحية، مما أدى إلى وفاة 80 شخصا، مطالبة بالتحقيق في أي أحداث عنف بطريقة مستقلة وغير متحيزة.

المصدر