إخوان الأردن يدعون حكام المسلمين للجهاد

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
إخوان الأردن يدعون حكام المسلمين للجهاد


أصدرت اللجنة المركزية لعلماء الدين في حزب جبهة العمل الإسلامي (الإخوان المسلمون) فتوى دعت فيها حكام المسلمين إلى رفع راية "الجهاد لتحرير أرض الإسلام من الأعداء" في إشارة إلى العراق.

ونصَّت فتوى علماء الحزب الإسلامي على:

"إن أي عدوان على قطر عربي أو إسلامي هو عدوان على الأمة الإسلامية"، مضيفة "أن الله فرض على حكام المسلمين أن يهبُّوا للدفاع عن العراق، ويقدموا الدعم العسكري والمالي والمعنوي للمقاومة العراقية"، وذكرت الفتوى "أن أي تحالف مع الغزاة المحتلين هو خيانة لله ورسوله ولأرض الإسلام ومقدسات المسلمين".

وأضافت:

"إن أحكام الشريعة المعلومة تؤكد أن الجهاد لتحرير أرض الإسلام من الأعداء فريضة على كل حكام المسلمين، وأفرادهم".

ودعت الفتوى العلماء أن:

"يبينوا أن من أعظم الجرائم والكبائر والمنكرات تقديم العون للقوات الأجنبية الصليبية التي غزت العراق، وعاثت في أرضه فسادًا، وارتكبت أبشع الجرائم على أرضه بالقتل والتعذيب، وانتهاك الحرمات والأعراض، وهدم البيوت، والاعتداء على مساجد المسلمين ومقدساتهم، ونهب بترولهم وخيراتهم".

وقال العلماء في الفتوى:

"إن تقديم أي نوع من الدعم السياسي والعسكري والمادي "محرم"، وأضافوا "هذا العون محرم شامل للتعاون العسكري والأمني والاقتصادي؛ بتقديم البضائع والطعام للقوات الغازية المحتلة للعراق".

يُذكر أن حزب جبهة العمل الإسلامي هو أكبر الأحزاب الأردنية المعارضة، ويأتي إصدار الفتوى بعد يومٍ من إصدار حزب جبهة العمل الإسلامي بيانًا أشاد فيه بالمقاومة العراقية، وبرجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، وحضَّ "الشعب العراقي على الالتفاف حول المقاومة"، والدفاع عن المقدسات الإسلامية.

المصدر