الفرق بين المراجعتين لصفحة «إخوان الأردن ينتقدون اتفاق سويسرا»

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ط (حمى "إخوان الأردن ينتقدون اتفاق سويسرا" ([edit=sysop] (غير محدد) [move=sysop] (غير محدد)))
 
سطر ١: سطر ١:
'''<center> [[إخوان]] [[الأردن]] ينتقدون اتفاق سويسرا</center>'''
'''<center><font color="blue"><font size=5>[[إخوان]] [[الأردن]] ينتقدون اتفاق سويسرا</font></font></center>'''


[[ملف:الإخوان.jpg|center|350px]] 


[[ملف:شعار إخوان الأردن.jpg|center|300px]] 


استنكر حزب جبهة العمل الإسلامي أكبر الأحزاب الأردنية مفاوضات البحر الميت، وتوقيع ما يسمَّى (ميثاق سويسرا) بين مجموعة من الفلسطينيين برئاسة وزير الإعلام الفلسطيني " [[ياسر عبد ربه]] "، والصهاينة برئاسة "يوسي بيلين" و"عمرام متسناع" زعيم حزب العمل السابق.


وأكد الحزب- الذي يعبر عن [[إخوان]] [[الأردن]] في بيان له- أن هذه الجوله الجديدة من المفاوضات تهدف إلى تقديم المزيد من التنازلات، سواء بالنسبة للقدس أو حق العودة وغيرها من الحقوق الفلسطينية والعربية والإسلامية الثابتة وغير القابلة للتنازل.
استنكر حزب [[جبهة العمل الإسلامي]] أكبر الأحزاب [[الأردن]]ية مفاوضات البحر الميت، وتوقيع ما يسمَّى '''(ميثاق سويسرا)''' بين مجموعة من ال[[فلسطين]]يين برئاسة وزير الإعلام ال[[فلسطين]]ي " [[ياسر عبد ربه]] "، والصهاينة برئاسة '''"يوسي بيلين"''' و'''"عمرام متسناع"''' زعيم [[حزب العمل]] السابق.


وأدان الحزب "اللقاءات المشبوهة" التي ضيعت الحقوق وفرطت بالثوابت، وقادت إلى المصائب، مشيرًا إلى أنه كان الأجدر بالحكومة الأردنية التي رعت هذه اللقاءت أن تنأى بنفسها عن هذا العبث السياسي والتفريط الدبلوماسي، وأن تبادر إلى قطع العلاقات مع الكيان [[الصهيوني]] ، وإلغاء جميع المعاهدات والاتفاقات التي تتناقض مع ضمير الشعب ومصالح الأمة.
وأكد الحزب- الذي يعبر عن [[إخوان]] [[الأردن]] في بيان له- أن هذه الجوله الجديدة من المفاوضات تهدف إلى تقديم المزيد من التنازلات، سواء بالنسبة للقدس أو حق العودة وغيرها من الحقوق ال[[فلسطين]]ية والعربية و[[الإسلام]]ية الثابتة وغير القابلة للتنازل.


وكان أعضاء من الوفد الفلسطيني المشارك في اللقاء قد أكدوا قبول الفلسطينين بالمطالب الصهيونية الداعية لاعتراف فلسطيني بـ(دولة يهودية) خالصة، ومن ثمَّ التنازل عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين؟!.
وأدان الحزب '''"اللقاءات المشبوهة"''' التي ضيعت الحقوق وفرطت بالثوابت، وقادت إلى المصائب، مشيرًا إلى أنه كان الأجدر بالحكومة [[الأردن]]ية التي رعت هذه اللقاءت أن تنأى بنفسها عن هذا العبث السياسي والتفريط الدبلوماسي، وأن تبادر إلى قطع العلاقات مع الكيان [[الصهيوني]] ، وإلغاء جميع المعاهدات والاتفاقات التي تتناقض مع ضمير الشعب ومصالح الأمة.
 
وكان أعضاء من الوفد ال[[فلسطين]]ي المشارك في اللقاء قد أكدوا قبول ال[[فلسطين]]ين بالمطالب [[الصهيوني]]ة الداعية لاعتراف [[فلسطين]]ي بـ'''(دولة يهودية)''' خالصة، ومن ثمَّ التنازل عن حق العودة للاجئين ال[[فلسطين]]يين؟!.




== المصدر ==
== المصدر ==
*'''خبر:'''[http://www.ikhwanonline.com/new/Article.aspx?ArtID=2774&SecID=0 إخوان الأردن ينتقدون اتفاق سويسرا]'''إخوان أون لاين'''
 
*'''خبر:'' '[http://www.ikhwanonline.com/new/Article.aspx?ArtID=2774&SecID=0 إخوان الأردن ينتقدون اتفاق سويسرا] '''إخوان أون لاين'''


[[تصنيف:تصفح الويكيبيديا]]
[[تصنيف:تصفح الويكيبيديا]]
[[تصنيف:أخبار الجماعة 2003]]
[[تصنيف:أخبار الجماعة 2003]]

المراجعة الحالية بتاريخ ٠٩:٤٦، ١٢ يناير ٢٠١٢

إخوان الأردن ينتقدون اتفاق سويسرا


شعار إخوان الأردن.jpg


استنكر حزب جبهة العمل الإسلامي أكبر الأحزاب الأردنية مفاوضات البحر الميت، وتوقيع ما يسمَّى (ميثاق سويسرا) بين مجموعة من الفلسطينيين برئاسة وزير الإعلام الفلسطيني " ياسر عبد ربه "، والصهاينة برئاسة "يوسي بيلين" و"عمرام متسناع" زعيم حزب العمل السابق.

وأكد الحزب- الذي يعبر عن إخوان الأردن في بيان له- أن هذه الجوله الجديدة من المفاوضات تهدف إلى تقديم المزيد من التنازلات، سواء بالنسبة للقدس أو حق العودة وغيرها من الحقوق الفلسطينية والعربية والإسلامية الثابتة وغير القابلة للتنازل.

وأدان الحزب "اللقاءات المشبوهة" التي ضيعت الحقوق وفرطت بالثوابت، وقادت إلى المصائب، مشيرًا إلى أنه كان الأجدر بالحكومة الأردنية التي رعت هذه اللقاءت أن تنأى بنفسها عن هذا العبث السياسي والتفريط الدبلوماسي، وأن تبادر إلى قطع العلاقات مع الكيان الصهيوني ، وإلغاء جميع المعاهدات والاتفاقات التي تتناقض مع ضمير الشعب ومصالح الأمة.

وكان أعضاء من الوفد الفلسطيني المشارك في اللقاء قد أكدوا قبول الفلسطينين بالمطالب الصهيونية الداعية لاعتراف فلسطيني بـ(دولة يهودية) خالصة، ومن ثمَّ التنازل عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين؟!.


المصدر