«الإخوان المصريون .. بقلم الإمام حسن البنا»: الفرق بين المراجعتين

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
 
سطر ١: سطر ١:
 
'''<center><font color="blue"><font size=5>[[الإخوان]] المصريون .. </font></font></center>'''
 
'''<center><font color="blue"><font size=5>[[الإخوان]] المصريون .. </font></font></center>'''
  
''' بقلم: الإمام [[حسن البنا]]'''
+
''' بقلم: [[الإمام حسن البنا]]'''
  
[[ملف:الإمام-الشهيد-حسن-البنا-15.jpg|تصغير|200بك|<center>'''الإمام حسن البنا'''</center>]]
+
[[ملف:الإمام-الشهيد-حسن-البنا-15.jpg|تصغير|200بك|<center>'''[[الإمام حسن البنا]]'''</center>]]
  
 
طلب إلينا كبير أن نقترح على فضيلة الأستاذ [[حسن البنا]] أن يغير اسم جماعته من "[[الإخوان المسلمين]]" إلى "[[الإخوان]] المصريين" حتى يبعد بهذا عن جماعته شبهة الطائفية والتفريق بين أبناء الوطن الواحد..
 
طلب إلينا كبير أن نقترح على فضيلة الأستاذ [[حسن البنا]] أن يغير اسم جماعته من "[[الإخوان المسلمين]]" إلى "[[الإخوان]] المصريين" حتى يبعد بهذا عن جماعته شبهة الطائفية والتفريق بين أبناء الوطن الواحد..
سطر ١٤: سطر ١٤:
  
 
وما كان التمسك ب[[الإسلام]] فى يوم من الأيام مصدر خصومة بين أبناء الوطن الواحد. ولعل من العوامل التى تجعل [[الإخوان]] يحرصون كل الحرص على التمسك بهذه التسمية أن يظهروا للناس  هذه الحقيقة فى شريعة [[الإسلام]].
 
وما كان التمسك ب[[الإسلام]] فى يوم من الأيام مصدر خصومة بين أبناء الوطن الواحد. ولعل من العوامل التى تجعل [[الإخوان]] يحرصون كل الحرص على التمسك بهذه التسمية أن يظهروا للناس  هذه الحقيقة فى شريعة [[الإسلام]].
 
  
 
'''المصدر: روز اليوسف العدد 927 ، 21/3/[[1946]]، ص10.'''
 
'''المصدر: روز اليوسف العدد 927 ، 21/3/[[1946]]، ص10.'''
 
 
  
 
== للمزيد عن الإمام حسن البنا ==
 
== للمزيد عن الإمام حسن البنا ==
سطر ١٥١: سطر ١٤٨:
 
[[تصنيف:رسائل الإمام حسن البنا]]
 
[[تصنيف:رسائل الإمام حسن البنا]]
 
[[تصنيف:شبهات و ردود]]
 
[[تصنيف:شبهات و ردود]]
 +
[[تصنيف:إخوان أون لاين]]

المراجعة الحالية بتاريخ ٠٨:٥٥، ١٠ يونيو ٢٠١٢

الإخوان المصريون ..

بقلم: الإمام حسن البنا

طلب إلينا كبير أن نقترح على فضيلة الأستاذ حسن البنا أن يغير اسم جماعته من "الإخوان المسلمين" إلى "الإخوان المصريين" حتى يبعد بهذا عن جماعته شبهة الطائفية والتفريق بين أبناء الوطن الواحد..

وقد نقلنا هذا الاقتراح إلى فضيلته. فكتب إلينا ما يلى: يعتقد الإخوان المسلمون أن الحياة الإنسانية السعيدة لن تقوم بغير المعانى الروحية، وأن أية نهضة تخلو من هذه المشاعر تكون نهضة ناقصة؛ ذلك لأنه لا الفكرة القومية وحدها، ولا الوطنية المجردة، ولا الأفكار الاقتصادية البحتة بقادرة على أن تدفع الحياة الإنسانية إلى الكمال المنشود.

كما أن الإخوان المسلمين يودون أن تكون فكرتهم أوسع من أن تظل إقليمية عنصرية، ولهذه الأسباب استندوا فى حركتهم إلى تعاليم الإسلام وروحه وأطلقوا على هيئتهم اسم "الإخوان المسلمين".

أما شبهة الطائفية ونحوها فهى مدفوعة بالإسلام نفسه الذى جاء شريعة إنسانية، توصى بالرحمة والعدل بين الناس جميعا، وفى هذا يقول القرآن الكريم ﴿لا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِى الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ﴾[الممتحنة:8].

وما كان التمسك بالإسلام فى يوم من الأيام مصدر خصومة بين أبناء الوطن الواحد. ولعل من العوامل التى تجعل الإخوان يحرصون كل الحرص على التمسك بهذه التسمية أن يظهروا للناس هذه الحقيقة فى شريعة الإسلام.

المصدر: روز اليوسف العدد 927 ، 21/3/1946، ص10.

للمزيد عن الإمام حسن البنا

Banna banner.jpg

إقرأ المزيد

وصلات داخلية

كتب متعلقة

ملفات وأبحاث متعلقة

مقالات متعلقة

وصلات خارجية

تابع وصلات خارجية

وصلات فيديو