الإصلاح والمنبر الإسلامي ومناصرة فلسطين يدعمون أي تحرك لكسر الحصار عن غزة

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
نسخة ١٦:٥٢، ٢ أكتوبر ٢٠١١ للمستخدم Rod (نقاش | مساهمات)
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
الإصلاح والمنبر الإسلامي ومناصرة فلسطين يدعمون أي تحرك لكسر الحصار عن غزة
المنبر الوطني الإسلامي.jpg

أصدرت جمعيات المنبر الوطني الإسلامي والإصلاح ومناصرة فلسطين بياناً حول عودة المختطفين الخمسة من على سفينة" روح الإنسانية" بياناً فيما يلي نصه :

إن عودة المختطفين الخمسة من على سفينة "روح الإنسانية" أسعدنا وأسعد شعبنا البحرين الأصيل بل أسعد الشعب العربي وشعوب العالم الحر ولقد كانت هذه السعادة بالغة حينما سمعنا عن المواقف الرجولية للعائدين البحرينين وصمودهم وكيفية تعاملهم بعزة، وإننا نهنىء أنفسنا وشعبنا على هذا الصمود والتحدي والتضحية وعلى عودتهم سالمين إلى وطنهم بعد عملية قرصنة من جانب الكيان الصهيوني مخالفة لكآفة الأعراف والمواثيق الدولية، كما نهنئ دور وصمود الأخوات اللاتي ذكرتنا بمواقف الصحابيات والمجاهدات الأوائل، ونثمن عالياً موقف العائدين من غزة من التطبيع فبرغم محنتهم وما تعرضوا له أعلنوا أن السجن أحب إليهم من التطبيع بكآفة أشكاله وصوره وهو موقف جميع الشعب البحريني.

إن جمعيات الإصلاح والمنبر الوطني الإسلامي ومناصرة فلسطين تعتبر أن ما قام به العائدون الخمسة من الذهاب إلى غزة هي خطوة بطولية وهامة لكسر الحصار عن إخواننا لنا هناك حاصرتهم الدنيا بأكملها لإذلالهم وفرض رؤى الصهاينة عليهم .

إننا في الجمعيات الثلاث نؤكد على ضرورة دعم أي خطوة أو تحرك نحو كسر الحصار الظالم عن الأطفال والشيوخ والنساء في غزة وندعو شعبنا البحرين الأبي إلى دعم غزة بكل الوسائل المتاحة لديه لدعم صمودهم في وجه الصهاينة المعتدين.

إن ما قام به إخواننا العائدين رفع رؤسنا ورأس البحرين عالياً وأثبتوا أن الدول لاتقاس بمساحتها ولا أعدادها ولكن بنخوتها ورجولتها وعطائها وتضحياتها ، وها هم أبناء البحرين يضعونها في المكانة التي تليق بها في مكانة الدولة المدافعة عن الشعب الفلسطيني وحقوقه الإنسانية والداعمة والمساندة للمظلومين المقهورين، فتحية إكباراً وإجلالً إلى العائدين وإلى أسرهم الصامدة التي أعطت درساً للجميع في الصبر والتضحية .

وإننا بهذه المناسبة نتوجه بجزيل الشكر والعرفان إلى القيادة السياسية ممثلة في جلالة الملك وسمو رئيس الوزراء وسمو ولي العهد وكذلك وزارة الخارجيةولكل مسؤل تحرك وبذل مجهوداً من أجل إطلاق سراح المختطفين فقد كانت وقفة القيادة وسرعة استجابتها وتفاعلها مع الحدث تستحق كل إشادة وتقدير فقد أثبتت تحركاتها على الصعيد الرسمي والإنساني أنها حريصة على كل أبنائها، وهو ما يدلل على مدى الترابط بين القيادة والشعب ،كما نتوجه ببالغ الشكر والتقدير إلى شعب البحرين الذي ساعد ودعم صمود المختطفين وأسرهم، ولرجال الصحافة والإعلام المخلصين الذين ساهموا بالكلمات في تحريك قضية المختطفين و في دعم أسرهم فلهم من كل تقدير وإعزاز لما قدموه.

إن على المجتمع الدولي بكل مؤسساته الحقوقية والمدنية والأنظمة العربية والإسلامية مسؤولية كبيرة تجاه ما يجري في غزة وعليهم بالتحرك الفوري لرفع الحصار والذي يشكل شكل من أشكال العنصرية ويكشف بوضوح قباحة الصهاينة ويعري إزدواجية المجتمع الدولي، فإن كان محتجزين الخمسة قد أفرج عنهم فإن هناك أكثر من مليون ونصف أخ لنا مازالوا معتقلين في سجن كبير يجب إطلاق سراحهم عن طريق كسر الحصار.


المصدر

موقع المنبر الوطني الإسلامي البحريني

للمزيد عن الإخوان في البحرين

ملفات متعلقة

مقالات متعلقة

تابع مقالات متعلقة

أخبار متعلقة

المواقع الرسمية لإخوان البحرين

وصلات فيديو