المناضل الثائر .. شعر لضياء الجبالى

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
المناضل الثائر .. شعر لضياء الجبالى

شعر : ضياء الجبالى

محمد خيرت الشاطر..

إمامٌ.. مؤمنٌ.. ثائرْ..

كفاحٌ.. في سبيل الَّلهِ

يعلو.. صوتهُ الهادرْ..

محمد خيرت الشاطر..

سراجٌ.. نورهُ باهرْ..

سجينُ, معاقل ِالظلمِ

بعهدِ, ظلامنا السافرْ.

محمد خيرت.. الشاطر..

مهندسُ, مجدنا الحاضرْ..

ونائبُ حزبِ.. إخوانٍ

مثالُ, المسلم ِالصابرْ..

وإخوانٌ لهُ.. أسرى

بمعتقل الهدَى العامرْ..

أساتذةٌ.. دكاترةٌ

شموسُ فضائنا الزاخرْ.

سنينٌ.. خلفَ قضبانٍ

بظلمٍ.. ما لهُ آخرْ..

ومن سجنٍ.. لمعتقلٍ

وأتعبَ.. كعبنا الدائرْ..

وتهمتهُ.. يقول الحقَّ

من إيمانهِ, الوافرْ..

يُعادي البطشَ, والسلبَ

وسيلَ.. فسادنا الغامرْ.

محمدُ.. وهو محمودٌ

وخيرةُ.. عهدهِ الغابرْ..

كرمحٍ.. في العِدَى غائرْ..

كسيفٍ.. باترٍ, شاطرْ..

بتاريخٍ.. من الأمجادِ

يزهو.. اسمهُ, العاطرْ..

بطولاتٌ, وتضحيةٌ

يواجه.. ظلمنا الغادرْ..

ومصر.. تنوح في الفقرِ

وتشكو.. جوعها الكافرْ..

بصمتٍ.. ضعفه, ذلٌ

وخوفٍ.. جبنهُ.. خائرْ..

وصوتٍ.. رعدهُ.. برقٌ

ورفضٍ.. عزمهُ.. كاسِرْ..

بشعبٍ.. بائسٍ, يبكي

ويندبُ.. حظهُ, العاثرْ..

بحفلِ.. الزارِ, والسامرْ..

وإعلامٍ.. كما الساحرْ..

بفكرٍ.. عقلهُ, شاغرْ..

وغدرٍ.. كيدهُ, ماهرْ..

بطبلٍ.. رقصهُ, فاجرْ..

وشدوٍ.. عريهُ, عاهرْ..

قمارٌ.. خمرهُ, داعرْ..

دعارةُ.. عصرنا الزاهرْ.

ولم يسرِقْ, ولم يُغرِقْ

ولم يُحرِقْ.. كما الماكرْ..

ولم يعشقْ.. لِغانيةٍ

ولم يُطلق.. زنى الساهرْ..

وقال: الدينَ, والعدلَ

وثار.. لدينهِ الطاهرْ..

وكم قالوا لهُ.. سافِرْ..

وإن صاحوا بهِ.. هاجرْ..

أبَى, واستعذبَ الأسرَ

بساحةِ.. حُكمنا الجائرْ.

لقد صارت.. مهازلنا

تفوق الهزلَ, والساخرْ..

كوارثنا.. فواجعنا

تفوق الشعرَ, والشاعرْ..

بحكمٍ.. أبطشٍ, أعمى

يصيدُ.. بمائهِ العاكرْ..

وينشر.. بحرَ إفسادٍ

بثوبِ خداعهِ.. الفاخرْ..

يُبيدُ.. الدينَ بالكفرِ

يُعادي.. القاهر, القادرْ.

سلامُ اللهِ.. يا بطلٌ

ومن وطنٍ.. لكمْ شاكرْ..

ليغمرَكم.. رضا المولىَ

هدوءَ البالِ.. والخاطرْ..

قريبًا.. تُقشعُ الظلمُ

ويأتي الفجرُ.. في باكرْ

المصدر