«المنيا.. إخوان بني مزار يحتفلون بالإسراء والمعراج»: الفرق بين المراجعتين

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
ط (حمى "المنيا.. إخوان بني مزار يحتفلون بالإسراء والمعراج" ([edit=sysop] (غير محدد) [move=sysop] (غير محدد)))
 
سطر ١: سطر ١:
'''<center>[[المنيا]].. [[إخوان]] بني مزار يحتفلون بالإسراء والمعراج</center>'''
+
'''<center><font color="blue"><font size=5>[[المنيا]].. [[إخوان]] بني مزار يحتفلون بالإسراء والمعراج</font></font></center>'''
  
[[ملف:اخبار6372011.jpg|center|350px]]<center>جانب من الحفل</center>
 
  
'''[[المنيا]]- [[علاء عبد رب النبي]]:'''
+
[[ملف:اخبار6372011.jpg|center|350px|تصغير|<center>جانب من الحفل</center>]]
 +
'''(02-07-[[2011]])'''
 +
 
 +
'''[[المنيا]]- علاء عبد رب النبي:'''
  
 
نظَّم [[الإخوان المسلمون]] في مدينة بني مزار ب[[المنيا]] مساء أمس احتفالاً ضخمًا شهده أهالي المدينة، بمسجد الجمعية الشرعية، في حضور كبار علماء وشيوخ [[الأزهر الشريف]].
 
نظَّم [[الإخوان المسلمون]] في مدينة بني مزار ب[[المنيا]] مساء أمس احتفالاً ضخمًا شهده أهالي المدينة، بمسجد الجمعية الشرعية، في حضور كبار علماء وشيوخ [[الأزهر الشريف]].
  
'''وقال الشيخ [[صديق محيي الدين صديق]] من علماء [[الأزهر الشريف]] في كلمته:''' إن قضيتنا في هذا الوقت العصيب وقضية كل مسلم هي عودة أقصانا الحزين إلى مقدسات المسلمين، مشيرًا إلى تاريخ المسجد الأقصى منذ أن فتح أمير المؤمنين عمر بن الخطاب [[القدس]]، وحررها صلاح الدين بعد أن اغتصبها الصليبون.
+
'''وقال الشيخ صديق محيي الدين صديق من علماء [[الأزهر الشريف]] في كلمته:'''  
  
'''وأضاف:''' "الآن نريد قائدًا للدولة مثل نور الدين زنكي أستاذ صلاح الدين الذي علمه، مضيفًا أن ابن كثير قال في ترجمة نور الدين زنكي إنه كان مجاهدًا في الفرنج، آمرًا بالمعروف ناهيًا عن المنكر، محبًّا للعلماء والفقراء والصالحين، مبغضًا للظِّلم، صحيح الاعتقاد، مؤثرًا لأفعال الخير".
+
:إن قضيتنا في هذا الوقت العصيب وقضية كل مسلم هي عودة أقصانا الحزين إلى مقدسات المسلمين، مشيرًا إلى تاريخ [[المسجد الأقصي]] منذ أن فتح أمير المؤمنين عمر بن الخطاب [[القدس]]، وحررها صلاح الدين بعد أن اغتصبها الصليبون.
  
وتابع كان لا يجرؤ أحد أن يظلم أحدًا في زمانه، ورفع العلم والشرع، وكان مدمنًا لقيام الليل، يصوم كثيرًا ويمنع نفسه من الشهوات، وكان يحب التيسير على المسلمين، ويرسل البر إلى العلماء، والفقراء، والمساكين، والأيتام، والأرامل.
+
'''وأضاف:'''
  
وتخلل الحفل عددٌ من التواشيح الدينية والقصائد الشعرية في مدح النبي صلى الله عليه وسلم.
+
:"الآن نريد قائدًا للدولة مثل نور الدين زنكي أستاذ صلاح الدين الذي علمه، مضيفًا أن ابن كثير قال في ترجمة نور الدين زنكي إنه كان مجاهدًا في الفرنج، آمرًا بالمعروف ناهيًا عن المنكر، محبًّا للعلماء والفقراء والصالحين، مبغضًا للظِّلم، صحيح الاعتقاد، مؤثرًا لأفعال الخير".
 +
 
 +
وتابع كان لا يجرؤ أحد أن يظلم أحدًا في زمانه، ورفع العلم والشرع، وكان مدمنًا لقيام الليل، يصوم كثيرًا ويمنع نفسه من الشهوات، وكان يحب التيسير على المسلمين، ويرسل البر إلى العلماء، والفقراء، والمساكين، والأيتام، والأرامل. وتخلل الحفل عددٌ من التواشيح الدينية والقصائد الشعرية في مدح النبي صلى الله عليه وسلم.
  
 
== المصدر ==
 
== المصدر ==
  
*'''خبر:''' [http://www.ikhwanonline.com/new/Article.aspx?ArtID=86993&SecID=0 المنيا.. إخوان بني مزار يحتفلون بالإسراء والمعراج ] '''موقع اخوان اون لاين'''
+
*'''خبر:''' [http://www.ikhwanonline.com/Article.aspx?ArtID=86993&SecID=211 المنيا.. إخوان بني مزار يحتفلون بالإسراء والمعراج] '''موقع اخوان اون لاين'''
 
 
  
 
[[تصنيف:تصفح الويكيبيديا]]
 
[[تصنيف:تصفح الويكيبيديا]]
 
[[تصنيف:أخبار الجماعة 2011]]
 
[[تصنيف:أخبار الجماعة 2011]]

المراجعة الحالية بتاريخ ١٨:٣٢، ٩ مارس ٢٠١٥

المنيا.. إخوان بني مزار يحتفلون بالإسراء والمعراج


جانب من الحفل

(02-07-2011)

المنيا- علاء عبد رب النبي:

نظَّم الإخوان المسلمون في مدينة بني مزار بالمنيا مساء أمس احتفالاً ضخمًا شهده أهالي المدينة، بمسجد الجمعية الشرعية، في حضور كبار علماء وشيوخ الأزهر الشريف.

وقال الشيخ صديق محيي الدين صديق من علماء الأزهر الشريف في كلمته:

إن قضيتنا في هذا الوقت العصيب وقضية كل مسلم هي عودة أقصانا الحزين إلى مقدسات المسلمين، مشيرًا إلى تاريخ المسجد الأقصي منذ أن فتح أمير المؤمنين عمر بن الخطاب القدس، وحررها صلاح الدين بعد أن اغتصبها الصليبون.

وأضاف:

"الآن نريد قائدًا للدولة مثل نور الدين زنكي أستاذ صلاح الدين الذي علمه، مضيفًا أن ابن كثير قال في ترجمة نور الدين زنكي إنه كان مجاهدًا في الفرنج، آمرًا بالمعروف ناهيًا عن المنكر، محبًّا للعلماء والفقراء والصالحين، مبغضًا للظِّلم، صحيح الاعتقاد، مؤثرًا لأفعال الخير".

وتابع كان لا يجرؤ أحد أن يظلم أحدًا في زمانه، ورفع العلم والشرع، وكان مدمنًا لقيام الليل، يصوم كثيرًا ويمنع نفسه من الشهوات، وكان يحب التيسير على المسلمين، ويرسل البر إلى العلماء، والفقراء، والمساكين، والأيتام، والأرامل. وتخلل الحفل عددٌ من التواشيح الدينية والقصائد الشعرية في مدح النبي صلى الله عليه وسلم.

المصدر