تصنيف:أعلام الحركة الإسلامية

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
أعلام الحركة الإسلامية
أعلام الحركة الإسلامية
أمهات وشهداء

موقع ويكيبيديا الإخوان المسلمين (إخوان ويكي)

بين الأمومة والتضحية بالنفس حياة تحتاج إلى عظيم التربية، وروح تتعلق بوعود ربها – سبحانه – وقلوب ذابت ف فهم معاني قرآنها، لكي تنصهر فتخرج رضى بما حل بوليدها. لقد تجلت هذه الروح في عصور الصحابيات الذين عاصرن رسول الله صلى الله عليه وسلم فتأثروا به وأيقنوا بموعود ربهم، ولما لا والرسول صلى الله عليه وسلم بين ظهرانهم، إلا أن هذه المعاني أخذت في التلاشي مع مرور الزمن، وضعف التمسك بكتاب ربها وسنة نبيها، حتى أصبحت الأم لا شيء أغلى عندها من وليدها حتى لو ضاع دينها، إلا أنه في هذا البحر المتلاطم بروح الغربة، تجلت كثيرا من النفوس التي فهمت حقيقة دينها، وعظمة قرآنها، وفهمت موعود ربها، بل تيقنت به فهانت عليها الدنيا، فصغر عندها حجم أولادها – مع حبها الشديد لهم – إلا أن عظم دينها في نفسها تصاغرت أمامه الكثير من معطيات الدنيا، فقدمن أولادهن سلعة غالية على نفسها رخيصة في سبيل أن يحى دينها، وتتحرر أوطانها.

لقد صدق فيهم قول رسول الله لهم حينما سأله أبو عبيدة بن الجراح: يا رسول الله, أحد منا خير منا؟ أسلمنا وجاهدنا معك, قال: نعم, قوم يكونون من بعدكم, يؤمنون بي ولم يروني (رواه الدارمي وأحمد والحاكم وصححه)، وهكذا أنجب العصر الحديث كثير من الأمهات الذين قدموا أولادهم فداء لهذا الدين، لكن بعد أن عمدوا إلى غرس روح الإيمان الحقيقية في نفوسهم. ...تابع القراءة

إقرأ أيضاً

محمد الخضر حسين | محمد سعد الكتاتني | حسن البنا | أحمد ياسين | خيرت الشاطر | محمد مرسي
أعلام الأخوات
رجاء داود .. زوجة الصحفي جابر رزق

في قرية كرداسة الواقعة غرب الجيزة، هذه القرية التي شهدت أحداثا جساما ارتبطت بمصير دعوة الإخوان المسلمين منذ نشأة هذه الدعوة فيها، فقد شهدت هذه القرية انتشار الدعوة فيها في عهد الإمام البنا على يد الشيخ عثمان عبد الرحمن نائب الشعبة، ولقد كانت القرية معروفة لأعضاء جماعة الإخوان المسلمين بسبب قربها من الصحراء الغربية والتي كانت تقام فيها المعسكرات بصورة دورية، كما كان لهذه الدعوة المباركة الفضل في القضاء على التناحر بين عائلة مكاوي (عائلة العمدة) وعائلة عمار، حيث دخل في الدعوة الكثير من شبابها، ثم زاد أثرها بعد ثورة يوليو 1952م عندما برز فيها بعض الأفراد صغيري السن الذين حملوا الدعوة في قلوب مؤمنة وصاروا بها، حتى أصبحوا قادة لتنظيم 1965م أمثال أحمد عبد السميع والسيد نزيلي وجابر رزق الفولي، كما ارتبطت هذه القرية بحادث هام ما زال عالقا في أذهان الأجيال التي عايشته يحكونه لأبنائهم جيلا بعد جيل....تابع القراءة

صفحات تصنيف «أعلام الحركة الإسلامية»

الصفحات ٢٠٠ التالية مصنّفة بهذا التصنيف، من إجمالي ١٬٠٢١.

(الصفحة السابقة) (الصفحة التالية)

أ

ا

(الصفحة السابقة) (الصفحة التالية)