حقوق الانسان المعتصمون هم سبب مجزرة رابعة وليس الأمن

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
نسخة ١٧:٥٦، ١١ أكتوبر ٢٠١٤ للمستخدم Ahmed s (نقاش | مساهمات) (أنشأ الصفحة ب''''<center><font color="blue"><font size=5>حقوق الانسان: المعتصمون هم سبب مجزرة رابعة وليس الأمن</font></font></center>''' [[...')
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
حقوق الانسان: المعتصمون هم سبب مجزرة رابعة وليس الأمن


مجزرة رابعة الايمان.jpg

تقرير - رصد

(05/03/2014)

أكد المجلس القومي لحقوق الانسان عبر المتحدث باسمه "ناصر أمين" أن تقرير المتعلق بمجزرة فض اعتصام رابعة العدوية هو من أهم التقارير التي أصدرها المجلس القومي لحقوق الانسان في تاريخه.

وحمل التقرير الذي ألقاه "ناصر أمين" المعتصمين مسئولية الدماء التي سالت والمجزرة التي حدثت متهمهم ببدء إطلاق النار عبر شارع الطيران بدون أن يظهر دليل على ذلك مما أسفر عن مقتل عنصر أمني وإصابة آخرين ثم حدثت اشتباكات متقاطعة وأشتعلت الاحداث منذ تلك اللحظة.

كما زعم التقرير أن القوات الأمنية تعاملت في فض الاعتصام بالمعايير الدولية وأنها أطلقت النار على مصادر اطلاق النار والتي تصادف وجود معتصمين سلميين بها دون أن يُظهر اي دليل ايضا على هذا الزعم.

كما تجاهل التقرير مئات الفيديوهات المسجلة صوت وصورة والتي تثبت أن عمليات القتل كانت عشوائية وكانت تستهدف التجمعات السلمية في الاعتصام وأن المتظاهرين كانوا يردون فقط بالهتاف ورمي الحجارة.

بينما عرض التقرير مقاطع فيديو مجهولة المصدر زعم انه تم تصويرها من قبل السكان لمجموعة من المسلحين لم يتعدى عددهم العشرة ليثبت أن المعتصمين كانوا مسلحين ولوحظ في معظم المقاطع المعروضة أن المسلحين لا يتواجدون وسط التجمعات عكس مزاعمه.

الجدير بالذكر أن الصحفيين والإعلاميين المتواجدين داخل المؤتمر قد هددوا من الانسحاب منه بعد تأخر بدأ المؤتمر عن موعده ثلاث ساعات الأمر الذي اعتبره الصحفيون إهانة لهم مما دفع بـ"محمد فائق" رئيس المجلس القومي لحقوق الانسان بالاعتذار قبل بدء عرض التقرير لجميع الحضور باسمه وباسم أعضاء المجلس عن عدم الالتزام بالموعد متحججا بدقة وخطورة التقرير وأن العالم ينتظره.كما صرح بوجود تقرير تفصيلي حول "رابعة" سيكون متاحا في يوم 16 ماس الجاري.

المصدر