قالب:شخصيات

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث

أعلام الحركة الإسلامية

الشهيد محمد عثمان جمال شهداء الإخوان بسجن تدمر بسوريا
محمد-عثمان-جمال.jpg

بقى الشعب المصرى تحت الوصاية الجبرية تحت حكم (اسرة محمد على) ! ثم تحت حكم النظام العسكرى (ناصر .. مبارك) حتى جاءت ثورة يناير فكانت فرصة حقيقية لبناء ديمقراطى يقيم القانون ويحمى الحريات ويحقق العدالة

نتحدث عما تحقق من هذا البناء الديمقراطى عبر صراع مرير بين دعاة الديمقراطية وبين نظام الوصاية من خلال ماقام به محمد مرسي رئيسا للحزب ثم رئيسا للدولة .

طبيعة المرحلة

بعد ذهاب مبارك انتقلت السلطة الى المجلس العسكرى ، الذى راوغ كثيرا في نقل السلطة الى حكم مدنى .. وبقيت الديمقراطية حلما معلقا بين نخبة عاجزة مترددة عجزت أن تتحمل أعباء الديمقراطية رغم حديثها الطويل عنها ، وبين ثوار آمنوا بحرية الشعوب وقدرتها على إدارة شئونها من خلال مؤسسات ديمقراطية ..

هل كان ضروريا المسار الانتخابى

لم تكن انتخابات مجلس الشعب وحدها كافية لانتقال حقيقى نحو الديمقراطية ، لكنها كانت ضرورية لبداية مسار ديمقراطى يحققها في النهاية

  1. فكانت الانتخابات هي الوسيلة الوحيدة الامنة لنقل السلطة الى حكم مدنى .
  2. كما كانت وسيلة لاختبار حقيقة ادعاءات الجميع من احترام خيارات الديمقراطية والالتزام بحماية الدولة المدنية واحترام الحريات ...تابع القراءة