«قالب:كتاب الأسبوع»: الفرق بين المراجعتين

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
سطر ١: سطر ١:
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>
  
<center>'''كتاب: [[بعد أميركا والناتو وبريطانيا.. سويسرا: تاريخ الإخوان ليس إرهابيًا]]'''</center>
+
<center>'''كتاب: [[الزكاة في ضوء رؤية معاصرة]]'''</center>
  
[[ملف:من وهم السيسي.jpg|250بك|يسار]]
+
'''بسم الله الرحمن الرحيم'''
  
ضربات جديدة يتلقاها النظام المصري دوليًا، فبعد إعلان عبدالفتاح السيسي رفضه السفر إلي القمة الأفريقية بجنوب أفريقيا خوفًا من الاعتقال، جاءت تصريحات وزير الخارجية السويسري، إيف روسييه، والتي رفض فيها تصنيف جماعة [[الإخوان المسلمين]] منظمة إرهابية، صادمة للنظام المصري؛ حيث قال إننا لا نستطيع تصنيف [[الإخوان]] كجماعة إرهابية؛ لأن تاريخ [[الإخوان]] ليس تاريخًا إرهابيًا؛ فليس كل من ينتمي للإخوان إرهابيًا، وفكرهم لا يندرج تحت فكر الإرهاب.
+
'''حمداً لله وصلاة وسلاماً على سيدنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:'''
  
صفعة سويسرية
+
فإن فريضة الزكاة كادت أن تندثر فى هذا الزمن الذى نحن فيه , ذلك لأن إمام المسلمين كان هو الذى يقوم بجمعها عن طريق عماله فى الأمصار .
  
ورفض، إيف روسييه، طلب عدد من الإعلاميين المصريين، التحفظ على أموال [[الإخوان]] كونها جماعة تم تصنيفها "إرهابية"، مؤكدًا أن [[الإخوان]] ليسوا كذلك. وأضاف روسييه، خلال لقائه مع وفد إعلامي مصري بمقر وزارة الخارجية السويسرية، "نحن لا نريد أموال [[مبارك]] ونريد من المصريين إقامة دعوى للحصول على هذه الأموال، وأشار إلى أن البنوك السويسرية تريد التخلص منها، وهم يقولون لنا خذوا هذه الأموال لأنها تحرق أيدينا".
+
أما الآن , فالخلافة الإسلامية غير موجودة وشرع الله لا يطبق كاملاً , والحكام المسلمون الذين يحكمون دولهم وشعوبهم الإسلامية لا يقومون بجمع الزكاة . وأصبح إخراج الزكاة عملاً يقوم به بعض الناس الذين فى أموالهم حق معلوم للسائل والمحروم , والبعض الآخر لا يقوم بأدائها .  
  
'''وتابع: '''
+
ولما كانت هذه الفريضة هامة وخطيرة بالنسبة لمجتمع المسلمين وقاتل من أجلها الخليفة الأول أبو بكر الصديق رضى اللع تعالى عنه وجدنا بدافع من ديننا أن نوضح مكانة هذه الفريضة فى دين الله ومدى أهميتها بالنسبة لمجتمع المسلمين .
  
:"ما نريده هو إجراءات قضائية تسير بصورة جيدة، وبعدها لا شيء سيمنع إعادة الأموال كما حدث من قبل مع نيجيريا والفلبين، وهذه ليست مشكلتنا إنما مشكلة [[مصر]] في الأساس".
+
ولم يكن هذا الدافع إلا حرصاً على إخواننا المسلمين الذين تجب فى أموالهم الزكاة , وهى حق الله الواجب الأداء والذى سيحاسبون عليه بين يديه يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم .  
  
ولم تكن تصريحات وزير الخارجية السويسري، هي الأولي من نوعها؛ فقد سبقتها في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا في إعلان رفضها تصنيف جماعة [[الإخوان المسلمين]] كجماعة إرهابية.
+
وإننا بنشر هذا الكتاب الذى فيه توضيح لمكانة الزكاة وأهميتها والأموال والتى تجب فيها وصورها المستحدثة فى هذا العصر التى تجب فيهاالزكاة أيضاً ووجوه إنفاق الزكاة لمستحقيها كذلك نكون قد ساهمنا فى تجلية هذه الفريضة , سائلين الله عز وجل أن تقام هذه الفريضة كما كانت فى صدر الإسلام وعصوره الزاهرة , حتى تنعم الأمة برضوان الله لأنها قد فاءت إلى أمره واستجابت لندائه والله من وراء القصد وهو الهادى إلى أقوم طريق .  
....'''[[بعد أميركا والناتو وبريطانيا.. سويسرا: تاريخ الإخوان ليس إرهابيًا|اضغط هنا]]'''
+
....'''[[الزكاة في ضوء رؤية معاصرة|اضغط هنا]]'''
  
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>

مراجعة ٠٤:٣٨، ١٧ مايو ٢٠٢٠

مكتبة الموقع
كتاب: الزكاة في ضوء رؤية معاصرة

بسم الله الرحمن الرحيم

حمداً لله وصلاة وسلاماً على سيدنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:

فإن فريضة الزكاة كادت أن تندثر فى هذا الزمن الذى نحن فيه , ذلك لأن إمام المسلمين كان هو الذى يقوم بجمعها عن طريق عماله فى الأمصار .

أما الآن , فالخلافة الإسلامية غير موجودة وشرع الله لا يطبق كاملاً , والحكام المسلمون الذين يحكمون دولهم وشعوبهم الإسلامية لا يقومون بجمع الزكاة . وأصبح إخراج الزكاة عملاً يقوم به بعض الناس الذين فى أموالهم حق معلوم للسائل والمحروم , والبعض الآخر لا يقوم بأدائها .

ولما كانت هذه الفريضة هامة وخطيرة بالنسبة لمجتمع المسلمين وقاتل من أجلها الخليفة الأول أبو بكر الصديق رضى اللع تعالى عنه وجدنا بدافع من ديننا أن نوضح مكانة هذه الفريضة فى دين الله ومدى أهميتها بالنسبة لمجتمع المسلمين .

ولم يكن هذا الدافع إلا حرصاً على إخواننا المسلمين الذين تجب فى أموالهم الزكاة , وهى حق الله الواجب الأداء والذى سيحاسبون عليه بين يديه يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم .

وإننا بنشر هذا الكتاب الذى فيه توضيح لمكانة الزكاة وأهميتها والأموال والتى تجب فيها وصورها المستحدثة فى هذا العصر التى تجب فيهاالزكاة أيضاً ووجوه إنفاق الزكاة لمستحقيها كذلك نكون قد ساهمنا فى تجلية هذه الفريضة , سائلين الله عز وجل أن تقام هذه الفريضة كما كانت فى صدر الإسلام وعصوره الزاهرة , حتى تنعم الأمة برضوان الله لأنها قد فاءت إلى أمره واستجابت لندائه والله من وراء القصد وهو الهادى إلى أقوم طريق . ....اضغط هنا

مكتبة الموقع