«قالب:كتاب الأسبوع»: الفرق بين المراجعتين

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
سطر ١: سطر ١:
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>
  
'''<center><font color="blue"><font size=5> كتاب: [[دور الإخوان في الصراع ضد الصهيونية]]</font></font></center>'''
+
'''<center><font color="blue"><font size=5> كتاب: [["حرق مصر.. مذابح الإبادة الجماعية" أحدث دراسة للدكتور رفيق حبيب]]</font></font></center>'''
  
[[ملف:Ikhwan-logo1.jpg|220بك|يسار]]
+
- [[مصر]] بمفترق طرق، إما عودة الديمقراطية وانتصار [[الثورة]] وإما انتشار العنف والفوضى.
 +
أكد الباحث السياسي د.رفيق حبيب أن [[مصر]] دخلت بعد يوم 14 [[أغسطس]] [[2013]] الدامي، في مرحلة جديدة من تاريخها المعاصر. حيث شهدت [[مصر]]، للمرة الأولى في تاريخها المعاصر، مذابح إبادة جماعية، تستهدف إبادة تيار سياسي، هو التيار الإسلامي، رغم أنه تيار الأغلبية المجتمعية. وهي أيضا، سابقة تاريخية، لأنها أول حرب إبادة بيد [[مصر]]ية، تستهدف الهوية الثقافية والحضارية للمجتمع المصري. وهي أيضا أول مذابح في التاريخ المعاصر لمصريين، تتورط فيها القوات المسلحة ال[[مصر]]ية. مما يجعل مذابح فض الاعتصام، هي واقعيا، شرخ في جدار الوطنية المصرية، للقوات المسلحة ال[[مصر]]ية، التي مثلت الغطاء العسكري، لتلك المذابح البشعة.
  
حيث تم تأسيس الحركة [[الصهيونية]] المستندة إلى فكرة القومية [[اليهود]]ية، والمتبنية لمشروع إقامة وطن قومي لليهود على أرض [[فلسطين]] ([[الكيان الصهيونى]]).
+
بهذه الحقيقة استهل د.رفيق حبيب الكاتب والمفكر دراسة حديثة له عنوانها "حرق [[مصر]]...مذابح الإبادة الجماعية"، وفيما يلي عرض لأهم ما تناولته من قضايا.
  
ففي النصف الثاني من [[القرن التاسع عشر]] تبنى عدد من المفكرين [[اليهود]] [[الدعوة]] إلى تكوين قومية يهودية، وبلور هذه [[الدعوة]] المفكر [[اليهود]]ي الروسي "[[بينسكر]]" في كتابه "[[التحرير الذاتي]]" الذي أصدره في عام [[1882م]]، ولكن هذه [[الدعوة]] قوبلت بالرفض والمعارضة من بعض المفكرين [[اليهود]] المتدينين،
+
'''حرب أهلية وإبادة سياسية بالوكالة'''
...'''[[دور الإخوان في الصراع ضد الصهيونية|اضغط هنا]]'''
+
 
 +
الانقلاب العسكري، فتح صفحة غير مسبوقة في التاريخ ال[[مصر]]ي، حيث صنع حالة من الحرب الأهلية، بتقسيم المجتمع سياسيا وطائفيا، لينزلق المجتمع في صراع أهلي وسياسي دموي، بعد أن أشعلت حرب كراهية غير مسبوقة في التاريخ ال[[مصر]]ي المعاصر، بين التيارات السياسية، لتمهد لحالة من النزاع الأهلي، أصابت المجتمع ال[[مصر]]ي في مقتل، وحولت حالة الاستقطاب السياسي، إلى نزاع أهلي وسياسي، وإلى حرب إبادة سياسية، لم تعرفها [[مصر]] من قبل.
 +
...'''[["حرق مصر.. مذابح الإبادة الجماعية" أحدث دراسة للدكتور رفيق حبيب|اضغط هنا]]'''
  
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>
 
<center>'''[[:تصنيف:مكتبة الدعوة|مكتبة الموقع]]'''</center>

مراجعة ٠٤:٣٨، ١٢ يوليو ٢٠٢٠

مكتبة الموقع
كتاب: "حرق مصر.. مذابح الإبادة الجماعية" أحدث دراسة للدكتور رفيق حبيب

- مصر بمفترق طرق، إما عودة الديمقراطية وانتصار الثورة وإما انتشار العنف والفوضى. أكد الباحث السياسي د.رفيق حبيب أن مصر دخلت بعد يوم 14 أغسطس 2013 الدامي، في مرحلة جديدة من تاريخها المعاصر. حيث شهدت مصر، للمرة الأولى في تاريخها المعاصر، مذابح إبادة جماعية، تستهدف إبادة تيار سياسي، هو التيار الإسلامي، رغم أنه تيار الأغلبية المجتمعية. وهي أيضا، سابقة تاريخية، لأنها أول حرب إبادة بيد مصرية، تستهدف الهوية الثقافية والحضارية للمجتمع المصري. وهي أيضا أول مذابح في التاريخ المعاصر لمصريين، تتورط فيها القوات المسلحة المصرية. مما يجعل مذابح فض الاعتصام، هي واقعيا، شرخ في جدار الوطنية المصرية، للقوات المسلحة المصرية، التي مثلت الغطاء العسكري، لتلك المذابح البشعة.

بهذه الحقيقة استهل د.رفيق حبيب الكاتب والمفكر دراسة حديثة له عنوانها "حرق مصر...مذابح الإبادة الجماعية"، وفيما يلي عرض لأهم ما تناولته من قضايا.

حرب أهلية وإبادة سياسية بالوكالة

الانقلاب العسكري، فتح صفحة غير مسبوقة في التاريخ المصري، حيث صنع حالة من الحرب الأهلية، بتقسيم المجتمع سياسيا وطائفيا، لينزلق المجتمع في صراع أهلي وسياسي دموي، بعد أن أشعلت حرب كراهية غير مسبوقة في التاريخ المصري المعاصر، بين التيارات السياسية، لتمهد لحالة من النزاع الأهلي، أصابت المجتمع المصري في مقتل، وحولت حالة الاستقطاب السياسي، إلى نزاع أهلي وسياسي، وإلى حرب إبادة سياسية، لم تعرفها مصر من قبل. ...اضغط هنا

مكتبة الموقع