مرسي ينتقد الاعتداءَ على النبي ويصفه بالحماقة

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مرسي ينتقد الاعتداءَ على النبي ويصفه بالحماقة


18-02-2006

كتب- أحمد رمضان

قال الدكتور محمد مرسي- عضو مكتب الإرشاد- إنَّ تجاوزات الغرب تجاه الإسلامِ كثيرة ولم تكن الرسوم الكاريكاتيرية إلا فيضًا من غيض من تجاوزاتٍ مسَّت الإسلام في عقائده ومقدساته، واصفًا هذا الاعتداء بالأحمق.

وأضاف مرسي في كلمته التي ألقاها أمس الجمعة 17/2/2006م في حفل زواج نجل المهندس السيد حزين- عضو مجلس الشعب السابق وأحد قيادات الإخوان المسلمين بمحافظة الشرقية- أن الذين سبوا النبي- صلي الله عليه وسلم- ما فعلوا فعلتهم إلا لأحقادٍ دفينةٍ قصدوا بها الإسلام, فانقلب سحرهم عليهم، وهبَّ المسلمون لنصرةِ نبيهم كما رأينا في نشرات الأخبار, كما هبوا للاقتداء به- صلى الله عليه وسلم-.

وقال الدكتور محمود عزت- أمين عام الجماعة- إنَّ الصحوةَ الإسلاميةَ يُنظر إليها الآن بأملٍ أن تُخلِّص هذا المجتمع بما علق به من سوسٍ ينخر في عظامه هدف القضاء عليه.

وطالب عزت الشبابَ المسلم بأن يتحرَّى الحكمةَ والموعظةَ فيما يدعو إليه وأن يفتح صدره وقلبه وعقله لهذه الدعوة، وأن يكون طوعَ هذا المجتمع وأداةً للإصلاح فيه.

ومن جانبه قال الداعية الإسلامي علي متولي علي- من قيادات الإخوان بمحافظة الشرقية-:

إنَّ النصرَ قادمٌ لا محالةَ، وإنَّ ما يحدث الآن من قِبل الغرب الحاقد تجاه ديننا الحنيف إنما هو علامة نصرٍ قريبٍ سوف يبسط ذراعيه لهذه الدعوة, وانتقد فضيلته ما حدث من جانب بعض الدول العربية والإسلامية من تكرارها لنشر الصور المسيئةِ للنبي- صلى الله عليه وسلم-, كما حيَّا أبناءَ الصحوةِ الإسلامية والغيورين على هذا الدين الذين خرجوا احتجاجًا على ما نُشِرَ إعذارًا لله عزَّ وجل, وقال: هذا الزخم مرده إلى الله وإلى دينه الذي يلقى قبولاً يومًا بعد يومٍ من جانبِ الغرب بعد هذه الرسوم الاستهزائية.

وقد حضر هذا الحفل الحاج سعد لاشين "مسئول الإخوان المسلمين بمحافظة الشرقية" والدكتور حمدي إسماعيل "عضو مجلس الشعب" والدكتور صفوت الهادي سويلم "من قيادات الإخوان المسلمين بمحافظة الشرقية".

المصدر