من وثائق ويكيليكس: أخبار عن انشقاقات في صفوف الإخوان المسلمين عقب وفاة أحد أعضاء مكتب الإرشاد

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
أخبار عن انشقاقات في صفوف الإخوان المسلمين عقب وفاة أحد أعضاء مكتب الإرشاد


العنوان

المعرف: 227920

التاريخ: 10/1/2009 16:20

معرف المرجع: 09CAIRO1893

المصدر: سفارة القاهرة

التصنيف: سري

الوجهة: 09CAIRO1467|09CAIRO1493

العنوان:

VZCZCXRO9342

OO RUEHROV

DE RUEHEG #1893/01 2741620

ZNY CCCCC ZZH

O 011620Z OCT 09

سفارة القاهرة

إلى RUEHC/SECSTATE WASHDC IMMEDIATE 3761

معلومات RUEHXK/الأولوية الجماعية العربية الإسرائيلية

RHEHNSC/أولوية مجلس الأمن القومي، واشنطن

--نهاية العنوان--

القسم السري 01 من 02 القاهرة 001893

توزيع شبكة توجيه بروتوكول الإنترنت السرية

قسم شؤون الشرق الأدنى(NEA)/شؤون مصر والمشرق العربي (ELA)، مجلس الأمن القومي للخدمات المائية إلى

E.O. 12958:

البيان: 10/01/2019

الشعارات: PREL، PGOV، PTER، PHUM، KISL، EG

الموضوع: أخبار عن انشقاقات في صفوف الإخوان المسلمين عقب وفاة أحد أعضاء مكتب الإرشاد، تجدد حملات الاعتقالات.

المرجع:

أ. القاهرة 1493

ب. القاهرة 1467

تم التصنيف من قبل: مستشار الوزير للشؤون الاقتصادية والسياسية

دونالد إيه بلوم، للأسباب 1.4 (ب) و(د)


النقاط الرئيسية

1. (C)


تعليق

2. (C) العريان معروف في وسائل الإعلام بأنه عضو "إصلاحي" في الإخوان المسلمين وتم توجيه النقد إليه في السابق علانيةً من قبل بعض العناصر المحافظة داخل جماعة الإخوان المسلمين. وقد أفادتنا جهات الاتصال أن هناك صراع أيديولوجي بين الأجيال تدور رحاه بين العناصر الإصلاحية البرجماتية والعناصر الدينية المحافظة داخل الإخوان المسلمين. وقاد أثار إعلان المرشد العام عن ترك منصبه في نهاية ولايته (ديسمبر 2009) حفيظة البعض من أجل الصراع على السلطة والقيادة. وترى جهات الاتصال في السفارة التي تراقب قضايا الإخوان المسلمين أن الحكومة المصرية مستمرة في تركيز الضغوط على الإصلاحيين مثل أبو الفتوح ويروا أن هذا الأمر بمثابة الجهود المبذولة لصبغ رسالة الإخوان المسلمين بصبغة الراديكالية، وبهذا يتم تهميش دور هؤلاء الإصلاحيين وإقصائهم عن الاتجاه السائد... (نهاية التعليق)


المحافظون في جماعة الإخوان المسلمين يحاولون الحد من دور الإصلاحيين

3. (C) عقب وفاة محمد هلال عضو مكتب الإرشاد في جماعة الإخوان المسلمين في 21 سبتمبر، نشرت جريدة الدستور الخاصة والمروجة للأخبار المثيرة في بعض الأحيان سلسلة من المقالات حول الانشقاقات الداخلية في صفوف الإخوان المسلمين بشأن الشخص الذي يجب أن يحل محل هلال في مكتب الإرشاد.

مكتب الإرشاد ومجلس شورى الجماعة يحكمان الشؤون الداخلية في جماعة الإخوان المسلمين. نشرت الدستور أن المحافظين داخل الجماعة، بقيادة محمود عزت الأمين العام للجماعة، يحاولون عرقلة عصام العريان "الإصلاحي" المعروف من الوصول إلى مقعد محمد هلال في مكتب الإرشاد.

4. (C) ونشرت الدستور أن هناك مصادر قد أفادت أن شباب الإخوان المسلمين ومناصري العريان ينوون الضغط على محمد مهدي عاكف المرشد العام للجماعة من أجل تصعيد العريان إلى مكتب الإرشاد. وسوف يغادر عاكف منصبه بعد انتهاء ولايته في ديسمبر 2009.

وتزعم هذه المصادر أيضًا أن لوائح مكتب الإرشاد تنص على أنه في حالة وفاة أي من أعضائها يحل محله عضو مجلس شوري الجماعة الذي حصل علي أعلي من 40 % من أصوات الناخبين في آخر انتخابات أجرتها الجماعة للمكتب، ولكن اللوائح تقول أيضًا أن تغيير هذه اللوائح الداخلية أمرًا ممكنًا.

أكد ضياء رشوان ـ الباحث في شئون الحركات الإسلامية بمركز الدراسات السياسية والإستراتيجية بالأهرام ـ على أن العريان قد حصل على عدد لا بأس به من الأصوات في الانتخابات الداخلية الأخيرة في مايو/يونيو 2008 وقال بأن تصعيده إلى مكتب الإرشاد "أمر ممكن". (ملاحظة: تم ترشيح محمد سعد الكتاتني العضو البرلماني عن الإخوان المسلمين ورئيس الكتلة البرلمانية للإخوان وأربعة آخرين معه إلى عضوية مكتب الإرشاد عقب إجراء هذه الانتخابات المشار إليها أعلاه. نهاية الملاحظة).

5. (C) ظهرت تقارير مشابه في الصحف المصرية الأخرى حول هذا الموضوع، ولكنها بدت وكأنها إعادة تدوير لما نشرته الدستور. كان الكاتب عبد المنعم محمود عضوًا في جماعة الإخوان المسلمين ثم استقال من الجماعة – نتيجة لغضبه من اللوائح الداخلية الحاكمة- ويكتب في مدونته "أنا إخوان"، مدعٍ لنفسه أنه ممثل عن شباب الإخوان المسلمين. ونشرت العديد من المدونات والمواقع الإسلامية، بما في ذلك موقع إسلام أون لاين، التقارير التي نشرتها الدستور على المواقع الخاصة بها. وفي آخر مقالاته، أفاد عبد المنعم محمود أن "شباب الإخوان" قد نشروا تقارير الدستور حول العريان على مدوناتهم وموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وأعلنوا عن تأييدهم ودعمهم للعريان. ولقد وجدنا منشورين اثنين يدعمان العريان ؛ أحدهما كان لعبد المنعم محمود الكاتب المذكور أعلاه.


ملاحظات هامة: العريان

6. (C) يُعرف العريان بأنه المتحدث غير الرسمي باسم جماعة الإخوان المسلمين (على الرغم من تضاؤل دوره طوال السنوات الأخيرة). كما يعد أحد أبرز وجوه "جيل الشباب" في قيادات جماعة الإخوان المسلمين.

ملاحظة: (وصل سن العريان إلى 55 عامًا).. نهاية الملاحظة.

كان العريان عضوًا في البرلمان المصري في أواخر الثمانينات ويشغل منصب الأمين العام المساعد في نقابة الأطباء منذ العام 1986. وهو أيضًا أحد مؤسسي المنظمة المصرية لحقوق الإنسان (EOHR). وتم اعتقال العريان عدة مرات بسبب انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين. وتم الحكم عليه في 1995 بخمس سنوات مع الأشغال الشاقة بتهمة "الانتماء لجماعة محظورة تسعى إلى تعليق العمل بالدستور". كما تم إلقاء القبض عليه وسجنه لعدة أشهر لثلاث مرات منذ إطلاق سراحه في عام 2000، بما في ذلك خمسة أشهر من الاعتقال قبل انتخابات 2005.

7. (C) صرح خليل العناني الباحث في شئون الحركات الإسلامية في مركز الأهرام لوكالة بول أوف أن الأخبار حول تصعيد عصام العريان إلى عضوية مكتب الإرشاد منطقية. وطبقًا لما صرح به العناني، ستؤدي الانتخابات المقرر إجراؤها نهاية هذا العام لاختيار مرشد جديد للإخوان المسلمين إلى زيادة قلق المحافظين من إضفاء مزيد من الشرعية حول العريان نظرًُا للشعبية التي يتمتع بها داخل صفوف الإخوان والتي تجعله بديلاً ممكنًا للمرشد العام الحالي ومن الممكن أن يحول دفة الإخوان المسلمين.

ومع ذلك، ووفقًا للعناني، ليس هناك ما يدعو إلى استبدال محمد هلال. ولكن بعد وفاته، صار هناك 21 عضوًا في مكتب الإرشاد؛ خمسة أعضاء في السجن و16 عضوًا آخرين يزيدون عن الحد الأدنى من الأعضاء وهو 13 عضوًا.

ويرى العناني كذلك أنه نظرًا لعمره، صار هلال عضوًا غير فعال في مكتب الإرشاد، مما جعل استبداله أمر غير ذي مشكلة. وأضاف أن العريان الذي يتمتع بشعبية قوي لم يلعب أي دور "إداري" هام داخل الإخوان المسلمين يسمح له أن "يناور بنجاح" للوصول إلى مقعد مكتب الإرشاد.


استمرار حملات الاعتقال في صفوف الإخوان المسلمين

8. (C) تزايدت التقارير والأخبار بشكل منفصل حول الاعتقالات في صفوف الإخوان المسلمين بنهاية رمضان بما في ذلك 33 معتقلاً في القاهرة والإسكندرية والغربية والمنوفية في الأسبوعين الأخيرين من سبتمبر. وفي السادس والعشرين من سبتمبر وقعت حملة اعتقالات على أعلى مستوى حيث تم فيها إلقاء القبض على محمد جمال حشمت العضو البرلمان السابق عن الإخوان المسلمين مع 15 عضوًا آخرين في الإخوان المسلمين في البحيرة.

وصرح محمد حبيب النائب الأول للمرشد العام عقب القبض على حشمت لوسائل الإعلام أن هناك "ما لا يقل عن 250 عضوًا من الإخوان وراء القضبان". وبالإضافة لذلك، أكد محمد سعد الكتاتني رئيس الكتلة البرلمانية للإخوان لجريدة الشروق (اليومية الخاصة) أنه رغم "حملات الاعتقال" الأخيرة، سيشارك الإخوان في الانتخابات القادمة.

9. (C) لا يزال الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح رهن الاعتقال منذ اعتقاله في 28 من يونيو. وقد قررت المحكمة الإدارية في 28 سبتمبر تأجيل حكمها بتنفيذ العفو الصحي عنه حتى 8 ديسمبر. وتفيد وسائل الإعلام أن المحامين المدافعين عن أبي الفتوح سوف يتقدمون بطلب لتأجيل جلسات الاستماع نظرًا "لصحته المتدهورة".

ملاحظة: تم تحويل أبي الفتوح إلى مستشفى القصر العيني بعد أسبوعين من اعتقاله ولا يزال في المستشفى حتى الآن).. نهاية الملاحظة

سكوبي


لمزيد من وثائق ويكيليكس