الأردن.. احتفالية وفاء بذكرى المراقب الأسبق للإخوان

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
نسخة ٢٣:٣١، ١٤ يوليو ٢٠١١ للمستخدم Attea mostafa (نقاش | مساهمات) (حمى "الأردن.. احتفالية وفاء بذكرى المراقب الأسبق للإخوان" ([edit=sysop] (غير محدد) [move=sysop] (غير محدد)))
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
الأردن .. احتفالية وفاء بذكرى المراقب الأسبق للإخوان
عسكر يتوسط الفلاحات والساكت.jpg

عمان - حبيب أبو محفوظ

حشدٌ كبيرٌ من المواطنين شارك في احتفالية تكريم المراقب العام الأسبق للجماعة الأستاذ محمد عبد الرحمن خليفة رحمه الله، وكانت الجماعة قد دعت لهذه الاحتفالية مجموعةً كبرى من الفعاليات السياسية والنقابية في مقر المركز العام للجماعة مساء أمس الجمعة 8/6/ 2007 م، واستمرت الفعالية حتى الثامنة مساءً.

أشاد فضيلة الأستاذ سالم الفلاحات - المراقب العام للجماعة في الأردن - بمناقب الفقيد الجليل والدروس المستفادة من سيرته القيادية، وتضحيته في سبيل دعوته ووطنه وأمته، وتحدث الشيخ السيد عسكر - عضو مجلس الشعب المصري وممثل فضيلة المرشد العام للجماعة في مصر - مقارنًا خلال كلمته بين الفقيد والإمام المؤسس للجماعة الإمام حسن البنا والصفات المشتركة بينهما، وأكد أن الفقيد كان له من اسم عشيرته النسور نصيبٌ، فقد كان ساميًا في خلقه، يحلِّق في فضاء أمته.

وتبع ذلك كلمة مدينة السلط وألقاها يوسف الساكت، واستعرض خلالها بعضًا من مواقف الفقيد وقُربه من قضايا مدينته وعِشقه لها، ثم ألقى النائب الشاعر الدكتور علي العتوم قصيدةً شعريةً حول الفقيد، حلَّقت عاليًا في فضاءات أخلاقه النادرة.

واختتم الجزء الأول من الاحتفالية بعرض فيلم وثائقي عن حياة الرحل خليفة، تضمَّن العديد من شهادات كبار رجالات الرعيل الأول من الإخوان، واستعرض سيرة حياته ومراحلها الدعوية والعملية، وإسهاماته في خدمة قضايا الأمة وخاصةً قضية فلسطين التي كانت شغله الشاغل، وقضية القدس التي كان يعشقها ويتبنَّاها في كافة المحافل.

وتضمن الجزء الثاني من الاحتفالية ندوةً علميةً حول الفقيد، شارك فيها كلٌّ من فضيلة الأستاذ عبد المجيد ذنيبات المراقب العام السابق للجماعة، ورفيق درب الفقيد مدَّة عشرين عامًا، والدكتور عبد اللطيف عربيات رئيس مجلس النواب الأسبق والأمين العام الأسبق لحزب جبهة العمل الإسلامي ، والدكتور إسحق فرحان وزير التربية والتعليم والأوقاف الأسبق والأمين العام الأسبق لحزب جبهة العمل الإسلامي، والمهندس إبراهيم غوشة عضو المكتب السياسي ل حركة حماس ، و داود قوجق أمين السر العام الأسبق للجماعة، والذي رافق الفقيد فترةً طويلةً في مواقعه القيادية

وشارك في الحفل عددٌ كبيرٌ من الفعاليات السياسية والنقابية والشخصيات الوطنية، وعددٌ من وجهاء مدينة السلط، وممثِّلي التنظيمات الإخوانية في الدول العربية وفي العالم، كما شارك في الحفل ممثلون عن بعض الصحف المحلية ووكالات الأنباء والقنوات الفضائية.

تجدر الإشارة إلى أن محافظ العاصمة كان قد رفض إقامة الاحتفالية في قصر الثقافة؛ بناءً على طلب تقدَّم به السيد ماجد خليفة نجل الفقيد، والسيد خالد حسنين أمين سر الجماعة، علمًا بأن إدارة قصر الثقافة قد وافقت على إقامة الاحتفالية، وتم حجز المكان ودفع الرسوم الخاصة بالحجز، إلا أن قرار المحافظ عطَّل كل ذلك.

جولة في المكان

وفي صورة من صور الوفاء والعرفان لفضيلة المرحوم "أبا ماجد" بدت جدران المركز العام وأبوابه مزدانةً بصورِ ولافتاتِ فضيلة المرحوم على جانبي الممر المؤدي إلى القاعة الكبرى؛ حيث المكان الرئيس للاحتفال، والذي بدأ بآيات من الذكر الحكيم، ثم رحَّب بعد ذلك فضيلة المراقب العام للجماعة الأستاذ سالم الفلاحات بالحضور، الذين كان من بينهم الشيخ السيد عسكر عضو مجلس الشعب المصري مندوبًا عن فضيلة المرشد العام للجماعة في مصر محمد مهدي عاكف ، وعددٌ كبيرٌ من رجالات وأعلام الجماعة في الأردن من الذين عايشوا فضيلة المجاهد الكبير.

المصدر