د. مرسي يطالب بالتحقيق في وقاحة دبلوماسيين صهاينة

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
د. مرسي يطالب بالتحقيق في وقاحة دبلوماسيين صهاينة


30-06-2004

انتقد- رئيس الكتلة البرلمانية لنواب الإخوان المسلمين بمجلس الشعب المصري- الدكتور محمد مرسي- تبجحَ بعض موظفي السفارة الصهيونية بالقاهرة.

وأكد الدكتور مرسي في سؤالٍ وجهه لرئيس الوزراء ولوزيري الخارجية والداخلية، قدمه الثلاثاء 29/6/2004 أن مطار القاهرة شهد تبجحًا صهيونيًا ووقاحة من بعض الموظفين العاملين بسفارة الكيان الصهيوني بالقاهرة؛ حيث رفضوا الخضوع للإجراءات المتبعة على الركاب المسافرين أو القادمين من الخارج.

مشيرا إلى أنهم أثناء المرور على جهاز الكشف صدر إنذارٌ بوجود أشياء معدنية في حقائبهم، وتمت مطالبتهم بالخروج والمرور مرة أخرى، إلا أنهم رفضوا وتعالت أصواتهم وثورتهم، ورفضوا الانصياع للإجراءات في عجرفة صهيونية، وغادروا المطار لسفارتهم دون تفتيش.

وأضاف مرسي أن هذا الحدث يدفع للتساؤل عن أسباب تدليل اليهود الصهاينة المعتدين، وهل إذا حدث هذا الموقف مع مصريين في مطار تل أبيب ورفضوا التفتيش فماذا سيكون مصيرهم؟ وهل هذا يعني أن التفتيش للدبلوماسيين الصهاينة ليس أساسيًا، وأن ما حدث هو تجاوز من أمن المطار الأمر الذي دفع الموظفين بتهديد الأمن.

وطالب مرسي بتحويل السؤال إلى لجنتي العلاقات الخارجية والدفاع والأمن القومي لبحث هذا الموضوع، على أن يقدم كل من وزيري الداخلية والخارجية تقريرًا عما حدث، وما ردُّ فعلهم تجاه هذه الوقاحة.

المصدر